SINDEBAD TRAVEL

قطاع السياحة العالمي المتأثر الأكبر من أزمة كورونا

خسائر هائلة في قطاع السياحة العالمي مع توقف الرحلات وإغلاق الحدود

لا يخفى على أحد الأوضاع السيئة التي يعيشها القطاع السياحي العالمي في الفترة الحالية بسب الانتشار السريع لفيروس كورونا المستجد، حيث أنها انخفضت إلى أدنى مستوياتها تاريخياً بسب القيود العالمية على الرحلات عبر الحدود بين دول العالم المختلفة. حيث صرح “ولوت باغجي” رئيس المعهد العالمي للسياحة في تركيا أن الخسائر في سوق السياحة العالمي قد تصل إلى تريليون دولار هذا العام.

و أضاف “باغجي” خلال تصريحاته لصحيفة الأناضول التركية أن الحجم الراهن لسوق السياحة العالمي يبلغ 1,7 تريليون دولار، وأن الخسائر لا تتوقف حيث يمكن أن يخسر العالم حوالي 50 مليون وظيفة تتعلق بالقطاع السياحي إستناداً إلى بحوث أجراها معهد منتدى السياحة العالمي.

وأوضح باغجي، أن وزارة الصحة في تركيا اتخذت الإجراءات اللازمة من اليوم الأول للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، بالرغم من أن عدد من الدول خاصة في الاتحاد الأوروبي تقاعست في اتخاذ الإجراءات اللازمة.

وفي هذا الشأن، أشار باغجي أن قطاع السياحة هو المتأثر الأول من الخسائر الاقتصادية بسب فيروس كورونا، بالإضافة إلى القطاعات الأخر المرتبطة بالسياحة، مثل شركات الطيران حول العالم والفنادق حيث انخفضت نسبة الإشغال الفندقي إلى أدنى المستويات، بالإضافة إلى إغلاق العديد من الصالات الرياضية والمطاعم ومراكز الأنشطة الاجتماعية.

وتابع أيضاً في نهاية الحديث مؤكداً أن الانتعاش لن يكون أمراً سهلاً ويجب بذل مجهودات ضخمة خلال الربع الأخير من عام 2020.

Leave A Reply

Your email address will not be published.