SINDEBAD TRAVEL

5 أسباب تشجعك على زيارة جزيرة بالي في الشتاء

خمس أسباب تدفعلك لزيارة جزيرة بالي في الشتاء

تُعتبر جزيرة بالي في إندونيسيا من أهم وأشهر الوجهات السياحية التي يجب عليك زيارتها ولو لمرة واحدة في حياتك، حيث إن الجزيرة تتمتع بمعالم سياحية مميزة ومشاهد طبيعية خلابة بالإضافة الى وجود أماكن ترفيهية كثيرة لا تقارن بغيرها من الجزر. ولعل من أفضل الأوقات لزيارة جزيرة بالي هو فصل الشتاء حيث يتسم هذا الفصل بمذاق خاص يجذب الزوار من كافة بقاع الأرض، لذلك سوف نتطرق هنا لبعض الأسباب التي تدفعك لزيارة جزير بالي في الشتاء:

الطبيعة الخلابة

تتميز جزيرة بالي الإندونيسية بالمشاهدة الطبيعية الخلابة حيث تحتوي على الكثير من الشواطئ المميزة بالإضافة إلى شلالات رائعة وحقول زراعية ذات مناظر مذهلة. كما تمتاز جزيرة بالي بأجواء مميزة وساحرة في فصل الشتاء، لذلك لا يجب عليك التردد في زيارتها حيث أن الكثير من فرص الترفيه بانتظارك هناك.

التكلفة المنخفضة

تقدم جزيرة بالي تخفيضات كل فصل شتاء حيث تشمل هذه التخفيضات الفنادق الفاخرة والفيلات الخاصة المتواجدة على شاطئ البحر وكذلك تقدم أطعمة مميزة وبأسعار معقولة.

المناخ المعتدل

تعتبر جزيرة بالي الإندونيسية ذات مناخ مُعتدل وأجواء مُميزة خاصةً في فصل الشتاء باعتبارها أحد الوجهات الاستوائية الرائعة، لذلك ليس غريباً أن نجد إقبالاً كبيراً على الجزيرة في فصل الشتاء من أجل قضاء وقت مُميز والاستمتاع بالشواطئ الرائعة مع سحر الساحل ما بين أشعة الشمس المشرقة والرياضات المائية المختلفة بالإضافة الى الأنشطة والمغامرات التي تأخذك إلى أجمل المناطق الطبيعية التي تتمتع بالمناظر الخلابة والساحرة.

الأنشطة في الهواء الطلق

ليس هُناك أجمل من أن تقضي وقت عطلتك على شواطئ جزيرة بالي تحت أشعة الشمس المُشرقة حيث يُساعدك ذلك على استعادة حيويتك من جديد، واكتشاف روعة الحياة البحرية المذهلة هُناك مع القيام بالعديد من الأنشطة المميزة مثل الغطس والغوص، بالإضافة إلى التنزه على طول الشاطئ والتلال الخضراء الساحرة في بالي وممارسة أنشطة رياضية أخرى مثل البولينج او اليوغا.

كما يمكنك القيام بالتسوق بين المحال التجارية والاستفادة من العروض المميزة التي تقدمها المتاجر في فصل الشتاء.

 اكتشاف الثقافة الرائعة

لا شك أن أحد الجوانب الرائعة في بالي هو أن انها تمتاز بثقافة مميزة وغنية تاريخياً حيث بإمكان الزوار التوجه إلى مركز أوبود الفني من أجل استكشاف التاريخ البعيد لجزيرة بالي، وكما أنه بإمكانك استكشاف العديد من المتاحف والعروض الفنية المميزة ايضاً، بالإضافة إلى إمكانية تعلم كيفية طهي وإعداد المأكولات التقليدية في بالي واقتناء الحرف اليدوية والهدايا التذكارية.

إلى جانب وجود القرى القريبة التي تتميز بطبيعة خلابة ورائعة وحقول الأرز التي تشكل لوحة فنية فريدة تستحق الاستكشاف.

Leave A Reply

Your email address will not be published.